سعاد خطاب : المرأة المصرية أيقونة في العمل التطوعي والمشاركة السياسية

244

 

كتب ـ محمـــــــــــود الحسيني

 

استضافت الدكتورة سارة مؤنس، في برنامجها دكان سارة، الاستاذة سعاد خطاب، عضو بكتلة ستات وشباب أد التحدي، برئاسة النائبة مايسه عطوة، حيث تحدثت سعاد خطاب عن مشاركة المرأة في الحياة السياسية والخدمة المجتمعية.

حيث ذكرت سعاد خطاب ، إن المرأة المصرية كتلة تصويتية لا يستهان بها في الانتخابات الدستورية، حيث إنها فى كل استحقاق انتخابي تجدها في الصفوف الأولى أمام لجان الاقتراع تمد يدها لوطنها لتدلي بصوتها، وتشارك فى صنع مستقبل أبنائها وأسرتها ورفعة وحريصة على رفعة الوطن وتقدمه .

وأشارت خطاب، أن مشاركة المرأة السياسية تُساهم في إضافة مبادئ وقيم تتعلّق بتحقيق الإنصاف، والتعاون، والمرونة، وتتوازن مع قيم ومبادئ الرجال الموجودين في المجال السياسي، كما تُحقّق مشاركة المرأة السياسية نتائج ملموسةً في زيادة الاستجابة لمتطلّبات المواطنين، وتعزيز التعاون بين الأحزاب العرقية المختلفة، ولفت الأنظار إلى عدّة قضايا سياسية وتقديم اقتراحات وحلول لها، فقد بيّنت الأبحاث أنّ تمكين المرأة في العمل السياسي له أثر مباشر في سنّ المزيد من القوانين والسياسات التي تُعطي أولويةً للعائلات، والنساء.

وفي سياق اخر اوضحت سعاد خطاب دور المراة التطوعي في خدمة مجتمعها قائلة: يُعدّ دور المرأة في العمل التطوعي فعّالاً جدّاً، خاصةً في الأعمال التطوعية التي يُمكن أن تُلبّي فيها حاجات غيرها من النساء؛ وذلك بسبب بعض المهارات التي تتميّز بها؛ كقدرتها على التعامل مع قلّة الموارد، وتنظيم الوقت، وأداء المهام المتعددة، ورعاية أفراد أسرتها دون مقابل، حيث يُمكن أن تُستثمر هذه المهارات من خلال إشراك المرأة في مؤسسات الأعمال التطوعية، ويعود ذلك بالنفع على المرأة، حيث تُساهم مشاركتها في العمل التطوعي في تطوير قدراتها، واكتساب مهارات جديدة، وزيادة فرصها في المشاركة الاجتماعية، وإتاحة فرصة المشاركة في مجالات ومناصب جديدة؛ كقائدة ومديرة على وجه الخصوص، كما يُساهم ذلك في جعلها قدوةً يُحتذى بها، ومصدرًا لإلهام الآخرين.

 

التعليقات مغلقة.