محور الدورة الثامنة لـ”مهرجان تراثنا هويتنا “

محور الدورة الثامنة لـ”مهرجان تراثنا هويتنا “

 

تونس- خاص / الحبيب بنصالح “مكتب مؤسسة اليوم للإعلام”

بقلم: منصف كريمي

ضمن إطار دورها ضمن الخطط الوطنية لدعم السياحة الثقافية وبدعم من وزارة الشؤون الثقافية تنظّم جمعية سنا سفيطلة للتنمية الثقافية والاجتماعية التي ترأسها الشاعرة والمربية ضحى بوترعة بالتنسيق مع ولاية القصرين و المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بالجهة و بلدية الشرايع وداري الثقافة والشباب بسبيطلة وجمعية ستريت أرت ومكتب تونس للاتحاد الدولي للكتّاب العرب و المكتبة العمومية “فرحات حشاد”بسبيطلة و وحدة سبيطلة لديوان الخدمات المدرسية وتحت شعار “المخيال الشعبي في الفن التراثي المغاربي”فعاليات الدورة الثامنة من المهرجان الدولي” تراثنا هويتنا “حيث يسجّل المهرجان مشاركة عدة مبدعين عرب من ليبيا،الجزائر، المغرب والعراق.

ويفتتح المهرجان مساء يوم 2 ديسمبر القادم بجلسة افتتاحية مع شعراء الجهة وضيوفه من الشعراء العرب لتلقي إثر ذلك رئيسة الجمعية المنظّمة ومديرة مكتب تونس للاتحاد الدولي للكتّاب العرب، بكلمة الإفتتاح الرسمي ثم تنتظم أمسية أدبية من خلال تقديم كتاب “صفقة مع الريح” للشاعرة “ضحى بوترعة” من قبل الناقدة منوبية الغضباني ثم تقدّم مجموعة من القراءات الشعرية لعدد من الشعراء الضيوف من الجزائر وليبيا والعراق والمغرب وشعراء الجه فتنظيم حفل توقيع كتاب” امرأة الليل” للكاتبة والشاعرة فتحية نصري ثم تكريم عدد من النساء اللاتي ساهمن في ترويج الصناعات التقليدية، و فالإختتام مع عرض موسيقي للفنان الأستاذ نور الدين بن حامد .

 

وصباح يوم 3 ديسمبر القادم تنتظم بدار الثقافة سبيطلة مجموعة من معارض الفنون التشكيلية والصناعات التقليدية ثم تنتظم بالشراكة مع ديوان الخدمات المدرسية مجموعة من الورشات منها ورشة الفن التشكيلي و ورشة اللباس التقليدي وورشة الحلفاء و ورشة صنع التحف يتخللها تنشيط إذاعي بامضاء إذاعة “سفيطلة أف أم” لينطلق في الفترة المسائية ومن أمام دار الثقافة سبيطلة كرنفال تنشيطي بعنوان”تراثنا هويتنا”يتضمن عرضا للعرس التونسي وللباس التقليدي التونسي وذلك بمرافقة الفرقة الشعبية بسبيطلة وتقديم مجموعة من الألعاب النارية والدمى العملاقة وذلك بمشاركة نوادي الطفولة ورياض الأطفال بالمدينة واثر ذلك تقدّم بفضاء دار الثقافة مجموعة من العروض الراقصة ومسرحية “عشقة “ضمن مسرح الشارع ثم عرض أزياء خاص بالملابس التقليدية فتنظيم أمسية شعرية تتخللها مراوحات موسيقية تتوّج بتكريم المرأة العاملة في الصناعات التقليدية لتكون السهرة موسيقية تراثية مع الشاعر والفنان محمد بن القايد.

 

ويوم 4 ديسمبر القادم ومن أمام بلدية الشرايع وبالشراكة مع بلدية الشرايع مشرق الشمس والمكتبة العمومية فرحات حشاد تنتظم “خيمة المطالعة”ثم تقديم عرض ألعاب للأطفال فتنشيط ثقافي مع تلامذة المدارس بإدارة الشاعرة والإعلامية زبيدة العرفاوي في اطار تشجيع الأطفال على المطالعة، بتقديم عرض فرجوي من التراث التونسي بعنوان” مراحيل” من انتاج فنان محمد الهادي المحمودي تتخلله قراءات شعرية من شعراء الزجل من الجزائر وليبيا فاختتام المهرجان مع حفل شاي على الطريقة التقليدية مع سهرة فنية مع الفنان الشاعر محمد بن القايد يتخللها تكريم المساهمين في انجاح المهرجان وضيوفه.

قد يعجبك ايضآ