طريقة عمل سلطة التبولة مقدمه من شيف محمد احمد جعفر

طريقة عمل سلطة التبولة

128
طريقة عمل سلطة التبولة
طريقة عمل سلطة التبولة

طريقة عمل سلطة التبولة

مقدمه من شيف محمد احمد جعفر

المكونات

بقدونس مفروم ناعم

نعناع أخضر مفروم ناعم

لحم طماطم مفروم ناعم

بصل أبيض مفروم ناعم

برغل ناعم مغسول

عصير ليمون

ملح

فلفل أبيض بسيط

رشة ملح ليمون

زيت زيتون

((طريقة التحضير))

غسل البقدونس جيدًا

ثم تقطع البقدونس والنعناع فرم ناعم

ثم إنقعي البرغل في وعاء كبير وأضيفي له ماء بكمية أكبر من البرغل وضعيه جانبًا لمدة 15 دقيقة

طريقة عمل سلطة التبولة

ثم تقطع الطماطم والبصل فرم ناعم

ثم أضيفي الطماطم والبصل إلى البرغل وكذلك البقدونس والنعناع

ثم أضيفي لهما عصير الليمون والملح والفلفل واخلطي جميع المكونات
مع بعض جيداً

ثم تقديم فى طبق التقديم وتزين بالخيار الطماطم الليمون على شكل وردة

والف هنا

 تناول البقدونس يومياً في دعم صحة الجهاز الهضمي ويرجع ذلك جزئياً إلى دوره في دعم الكبد.

فهو يزيد من مستويات الجلوتاثيون المضاد للأكسدة الرئيسية في الكبد وتدعم أيضا أنزيمات مضادة للأكسدة الأخرى.

وقد ثبت ان البقدونس يمكن ان يعمل على تجديد أنسجة الكبد بعد الأضرار الناجمة عن الأمراض المزمنة.

البقدونس يحفز إنتاج العصارة الصفراوية في الكبد اللازمة لهضم الدهون في الأمعاء. نقص في إنتاج الصفراء يساهم في سوء الهضم، النمو الجرثومي، والاضطرابات الهرمونية.

إنتاج الصفراء ضروري أيضًا لإفراز السموم التي يتم مسحها من الجسم والكبد.

قد ثبت أن البقدونس يخفض مستويات الجلوكوز في الدم في دراسات مختلفة.

ويستخدم كعلاج بديل لمرض السكري من النوع الاول في بعض البلدان.

البقدونس غني بالكلوروفيل وهو يمنح الجسم رائحة جميلة ويعتبر معطر للنفس.

يعمل الكلوروفيل كمضاد للطفرات ويقلل من البكتيريا المسببة للرائحة المسؤولة عن إنتاج رائحة الفم الكريهة ورائحة الجسم. فالبقدونس يعمل على التقليل من رائحة الجسم.

من المعروف أيضا أن البقدونس يعمل كمدر للبول ويقلل من ضغط الدم. يزيد من إفراز الصوديوم والماء من خلال البول وزيادة إعادة امتصاص البوتاسيوم في الكليتين. هذا مفيد بشكل خاص لأي شخص يعاني من ضعف الدورة الدموية، تورم، السيلوليت، مشاكل القلب والأوعية الدموية الأخرى.

 والقراص). وعلى الرغم من كل هذا، فالقليلين من يأكلون البقدونس هكذا وحده، ومن يقومون بهذا غالباً ما يستخدمون البقدونس لإنعاش الفم خاصة بعد تناول وجبة دسمة أو ثوم. بالاضافة لفوائد اخرى وهي تشمل:

يساهم تناول البقدونس يومياً في دعم صحة الجهاز الهضمي ويرجع ذلك جزئياً إلى دوره في دعم الكبد.

فهو يزيد من مستويات الجلوتاثيون المضاد للأكسدة الرئيسية في الكبد وتدعم أيضا أنزيمات مضادة للأكسدة الأخرى.

وقد ثبت ان البقدونس يمكن ان يعمل على تجديد أنسجة الكبد بعد الأضرار الناجمة عن الأمراض المزمنة.

البقدونس يحفز إنتاج العصارة الصفراوية في الكبد اللازمة لهضم الدهون في الأمعاء. نقص في إنتاج الصفراء يساهم في سوء الهضم، النمو الجرثومي، والاضطرابات الهرمونية.

إنتاج الصفراء ضروري أيضًا لإفراز السموم التي يتم مسحها من الجسم والكبد.

قد ثبت أن البقدونس يخفض مستويات الجلوكوز في الدم في دراسات مختلفة.

ويستخدم كعلاج بديل لمرض السكري من النوع الاول في بعض البلدان.

رئيس قسم المطبخ أ سمسمه سعد

التعليقات مغلقة.