جائحة جديدة “أكبر من كورونا” ستواجه العالم في أي لحظة

جائحة جديدة “أكبر من كورونا” ستواجه العالم في أي لحظة

 

أن إصابات  كورونا حول العالم بلغت أكثر من 257 مليون إصابة حتّى تاريخه، وما يزيد عن خمسة ملايين وفاة.

 

ومايزال الخطر حتى الان ولذلك 

حذّرت أكاديمية الطب الوطنية الأمريكية من أن العالم يواجه خطر اندلاع موجة جديدة قد تجلب خسائر بشرية أكبر من فيروس كورونا.

 

وقالت الأكاديمية في بيان، إنها أصدرت 4 تقارير جديدة بخصوص كيفيّة الاستفادة من الدروس التي تمّ استخلاصها من تفشّي كورونا في الاستعدادات للتعامل مع تفشّي الإنفلونزا الموسمي إضافةً إلى جائحة مُحتملة جديدة للإنفلونزا.

 

وأوضحت أن جائحة جديدة للإنفلونزا مماثلة لتلك التي حصدت أرواح 50 مليون نسمة حول العالم عام 1918 من المُحتمل أن تجلب تداعيات أسوأ من جائحة كورونا المتواصلة.

 

وأشارت إلى أن الإنفاق العالمي على التعامل مع هذه الجائحة  يقدر بـ 570 مليار دولار على مدى عام منذ نشوبها، بينما يقدّر الإنفاق في الاستعدادات المسبقة لجائحة بـ 4.5 مليار دولار فقط، وفقاً لتقييمات البنك الدولي. 

 

من جانبه قال رئيس الأكاديمية، فيكتور دزاو، إن الإنفلونزا الموسمية و الإنفلونزا الجديدة قد تندلع في أي لحظة، ويجب أن يكون الاستعداد التزاماً دائماً، ولا يمكن أن يكون من سنة إلى أخرى ومن أزمة إلى أخرى.

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.