تحديث ساعة يوم القيامة .. 90 ثانية تفصل البشرية عن عملية التدمير الذاتى 

تحديث ساعة يوم القيامة .. 90 ثانية تفصل البشرية عن عملية التدمير الذاتى   

اعلنت مجموعه العلماء المسؤلة عن ادارة الساعة الذرية, فى مانهاتن والمعروفه “بساعة يوم القيامة” عن تحديثها ,وان توقيت الساعة اصبح يبعد عن منتصف الليل بتسعين ثانية ,مما يوضح بان البشرية اقتربت جدا من التدمير الذاتى.

وكشفت نشرة علماء الذرة ,المكون من مجلس العلوم والامن ,ومجلس الرعاة المكون من 11 عالم حاصلين جميعهم على جائزة نوبل .

فى مؤتمر صحفى اليوم بالعاصمة الامريكية واشنطن ,ان الهدف من التوقيت الجديد للساعة التى تراقب انتهاء الازمنه, وتقيس احتماليات حدوث كوارث عالميه قد يؤدى لفناء البشرية, هو دعوة للعمل واعاده العقارب للخلف. 

واخذت علماء النشرة فى اعتبارهم للتحديث

الحرب الروسية الاوكرانية

التهديدات البيلوجية والمناخية

انتشار الاسلحه النووية

اضافتا الى الحرب الاعلامية المضلله التى ترعاها الدول والتقنيات التخريبية 

كيف يتم ضبط ساعة يوم القيامة؟

تقوم منظمة غير هادفه للربح بولاية شيكاغو الامريكية تسمى نشرة علماء الذرة بتحديث الوقت سنويًا بناءً على المعلومات المتعلقة بالمخاطر الكارثية على الكوكب والبشرية وتعرض “الوقت” على موقعها عبر الإنترنت.

قد يعجبك ايضآ