بتفرح لي

بقلم: محمد علي حسن

تشيل الحزن من عيني و من قلبي 

و لو كان الحزين هي ف تلجأ لي

و تمسك إيدي و تضُّم الوجع فيا

يزيد القرب من روحي ف تشتاق لي

يا ريت كل اللي شاف الحب من قبلي

يشِّد ف حبل محبوبه يزيد حُبُّه

مفيش في الدنيا دي ضامن عشان نِحزن

تدوم الفرحة من روحه و من قلبُّه

و هي الفرحة و الضحكة 

و هي ف قلبي زي ( مكة )

و هي الدنيا و العمر اللي باقيلي 

المزيد من المشاركات

بحبها

تأملات

دي شافت م الوجع كشاكيل

دفاتر حزن روحها تشيل

لكن و يايا بتعافر و بتجيلي

تشيلني ف عينها ف بترمِش

سهام الجِفن دي ب تفرش

حنان و حنين بيبقوا سنين

و حضن إديها من وجعي بتحميني

يا ريتها الليلة و يايا تكون جنبي

تدوق من عيني ضلاية حنان حبي

يا ورد النيل يا روح بتميل 

على خدودها بلاقي حياتي و سنيني

 

….

قد يعجبك ايضآ