توفيق الدقن بين الشر والكوميديا يعترف ضربت عساكر إنجليز

توفيق الدقن

18

توفيق الدقن الذي رحل عن عالمنا مر 32 عاما على وفاة شرير السينما الظريف المحبوب الفنان الكبير الذي توفي في 26 نوفمبر من عام 1988، بعد حياة حافلة بالفن والإبداع ترك فيها بصمة مميزة وأعمالاً خالدة راسخة في أذهان الملايين من كل الأجيال التي تتداول عباراته الشهيرة دائماً.

توفيق الدقن 

توفيق الدقن هوتوفيق أمين محمد أحمد الشيخ الدقن، المولود في قرية هورين بمركز بركة السبع، في محافظة المنوفية بدلتا النيل، في 3 أيار/ مايو 1923. مات شقيقه الأكبر فلم يستخرج له أبوه شهادة ميلاد خاصة به، فعاش بشهادة ميلاد أخيه الذي توفي. 

توفيق الدقن ودخوله عالم التمثيل

المصادفة وحدها قادته إلى عالم التمثيل، إذ تغيب أحد الممثلين في مسرح جمعية الشباب المسلم في المنيا فأسند إليه الدور ونجح فيه، حصل على بكالوريوس المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1950 وبدأ حياته العملية كممثل وهو طالب بالمعهد. أول عمل له كان دور فلاح، اشترك بعدها في فيلم (ظهور الإسلام) عام 1951. التحق بالمعهد الحر بعد تخرجه لمدة سبع سنوات. عمل في فرقة إسماعيل يس المسرحية كوميديان والتحق بالمسرح القومي الذي ظل عضواً به حتى إحالته إلى المعاش. 

توفيق الدقن والمسرح

قدم للمسرح منذ عام 1958، أعمالاً مهمّة مثل، “عيلة الدوغري”، “بداية ونهاية”، “الفرافير”… وقبل ذلك، كان يعمل موظفاً باليومية في هيئة السكة الحديد وكاتب مخالفات بالنيابة الجزائية بالمنيا في صعيد مصر، ليصرف على إخوته المعتمدين على دخله.

شخصية توفيق الدقن

هذا الكوكتيل في المسار المهني لـ”الدقن” لا ينم إلّا عن شخصية متأرجحة بين ما يريده وما يعيشه. يمشي بهوس المسرح لكنه مفعم بمسؤولية الواقعي المُطالَب بالكثير من أفعال المادية وانشغالات المال ذلك “الشرير بالإكراه”. خانه تصنيف الآخرين له. كان مكانه البطولة في الصف الأول لا مجرد “سنّيد” أو “مضحّكاتي الشر”. لم ترض نفسه، عن غالبية ما قدّم في السينما، لأنه “كان مقهوراً عليها من باب أكل العيش”، فيما حُرم من غرامه الأول، فن المسرح، وغرق في انتقاده لحال هذا الفن السامي وما يعانيه أهله. 

أعماله الأفلام والعروض التلفزيونية والمسرحيات

سجن العذراء – سلطان – أرض السلام – شيطان الصحراء – السبع أفندي – سر طاقية الإخفاء – ساحر النساء – بورسعيد – درب المهابيل – أموال اليتامى – قاطع طريق – إسماعيل يس في دمشق – ابن حميدو – السعد وعد – أنا وحبيبي – الفتوة – غرام بثينة .

عريس مراتي – هل أقتل زوجي – غلطة حبيبي – شاطئ الذكريات – صخرة الحب – الطريق المسدود – خالد بن الوليد – الستات ما يعرفوش يكدبوا – احترسي من الحب – أحبك يا حسن – أنا الشرق – ودعت حبك – دلوني يا ناس – صراع في المينا .

نشر تسجيل صحفي نادر لتوفيق الدقن

بحلول ذكرى وفاة الفنان القدير توفيق الدقن، حيث توفي عام ١٩٨٨، سنقوم بنشر تسجيل صحفي نادر معه والذي قام بتسجيله مع الصحفي الكبير الراحل يوسف خليفة في أواخر السبعينات.

رياضة البوكس

 وقد تحدث الدقن في هذا التسجيل عن المرة التي أستخدم فيها رياضة البوكس التي يمارسها بشكل حقيقي وقام بضرب عدد من العساكر الإنجليز.

و حكى في هذا التسجيل عن تفاصيل الموقف وقتها.وسيتم نشر العديد من المقاطع لأحاديث صحفية نادرة خلال الأيام القادمة من مكتبة الصحفي الكبير الراحل يوسف خليفة مع كبار النجوم في مصر والوطن العربي.

 

توفيق الدقن وقصة حياته يتم حاليا التحضير لتقديم برنامج إذاعي تنشر فيه هذه الأحاديث النادرة بالكامل لقصص حياة وأهم المحطات الفنية للعديد من النجوم الكبار في التمثيل والغناء.

 

 

التعليقات مغلقة.