الفنان الكبير “يوسف إسماعيل” يعرب عن سعادته بتكريمه في حفل العيد السابع لجريدة ” أسرار المشاهير” – حوار : رحاب العوضى

67

 الفنان الكبير “يوسف إسماعيل” يعرب عن سعادته بتكريمه في حفل العيد السابع لجريدة ” أسرار المشاهير” – حوار : رحاب العوضى

شهد حفل العيد السابع لصدور العدد الأول لجريدة أسرار المشاهير.
تكريم كوكبة من الرموز الفنية والصحفية كمثال يحتذي به بالمجتمع المصري.
ومن بينهم الفنان القدير يوسف إسماعيل الذى وقع الأختيار عليه لتكريمه لعطاءه الفني الكبير والمميز في المسرح والسينما والدراما التليفزيونية .

ما الذى تعمل عليه حالياً ؟

أعمل حالياً على تصوير المشاهد المتبقية من مسلسل “تحقيق”، والتى من المفترض ان المتبقى على الإنتهاء منها منتصف شهر فبراير المقبل،

ولم يتم حتى الان تحديد ما ان كان سيعرض خارج السيزون ام خارجه ، بطولة “احمد مالك “،”طارق عبد العزيز”،”خالد أنور”،مجموعة من النجوم ،
إخراج : محمد فتحى .
تأليف : محمد الدباح .
إنتاج : أروما .

حدثنا عن الدورة 13 للمهرجان القومى وعن الجهود المبذولة به ؟

أولاً فهمى دورة مميزة لهذا العام ، لأنها من الجانب الأول مرور 150 عام على نشأة المسرح المصرى المعاصر، وسميت هذه الدورة بدورة الأداء،

والأهم هو مواجهه فيروس كورونا وتم العرض فى توقيت عصيب للغاية ، ولولا حرص الوزارة بقيادة وزيرة الثقافة الأستاذة الدكتورة “إيناس عبد الدايم” على اقامة المهرجان ، وتسهيلها لجميع السبل الصعبة .

تاريخ مشرف

ومعروف أن الفنان القدير يوسف إسماعيل تولى لفترة رئاسة المسرح القومي، وله عدة أعمال سينمائية وتليفزيونية.

ممثل على درجة “فنان قدير”

ممثل مصري بدأ نشاطه الفني في بداية التسعينيات، عمل بالسينما والتليفزيون وأدى أدوارًا ثانوية مساعدة، أدى في أغلبها دور الشاب المطحون.

من أعماله مسلسلات: “خالتي صفية والدير “1995،” أوبرا عايدة” 2000،” الناس في كفر عسكر” 2003، “الخواجة عبد القادر “2012، “فرح ليلى” 2013.

اشتهر في دور زوج شقيقة همام المتزوج في منزل منزل حماته في فيلم “همام في أمستردام” في 1999.

كما كان من أبرز أدواره دور كمال المتزمت والمنضم للجماعات الإسلامية،

وزوج المنقبة “جميلة عزيز” في فيلم “أيام الخادمة أحلام” 2005،

وهو أيضًا الصحافي الفضولي في فيلم “شورت وفانلة وكاب”.

مديرا بنكهة فنان

الجدير بالذكر أن الفنان” يوسف اسماعيل “رئيس المهرجان القومى للمسرح،

أكد بحديث سابق عن نجاح الدورة 13 من المهرجان فى اجتياز ظروف كورونا الصعبة بدورة مميزة قدمت عروضها لايف على المسرح، واحتفلت بـ 150 سنة مسرح مصرى معاصر.

وشدد رئيس المهرجان على تحقيق المهرجان رغم انتشار الموجة الثانية من جائحة كورونا،

وقدم احتفالية ضخمة بالمسرح المصرى المعاصر بشكله المتعارف عليه، والذى عرفته مصر فى عام 1870 على يد يعقوب صنوع،

مشيرا إلى ما سبقه من ظواهر مسرحية بمصر تمثلت فى الاحتفالية الشعبية، وخيال الظل،

فضلا عن الظواهر الطقسية فى مختلف العصور التاريخية.

التعليقات مغلقة.