دور الأجهزة الأمنية لشرطة رأس الخيمة لمواجهة فيروس كورونا ونجاحها تخطي الأزمة

92

 الإمارات

حوار _لمياء زكي 

 

تقوم الكوادر الشرطية برأس الخيمة بدولة الامارات العربية المتحدة بجهود كبيرة في مواجهة فيروس كورونا المستجد_19 فهم خط الدفاع الأول بالدولة 

 

وفي هذا الإطار جاءت الجهود التي يبذلها القطاع الشرطي والأمني في التعامل مع الأزمة، والخطط التي تم تفعيلها؛ للسيطرة على النواحي الأمنية، والتنظيمية المرتبطة بها، إلى جانب دعم جهود القطاعات، والجهات الأخرى التي تحتاج بدورها إلى مساندتها من قبل جهاز الشرطة؛ حيث يتواجدون مع دورياتهم إلى جانب الطواقم التي تقوم بتطهير وتعقيم الشوارع، ومع الأطقم الصحية التي تقوم بمتابعة ونقل وإسعاف حالات المصابين، وأيضاً يتواجدون في الأحياء، والمواقع المختلفة؛ لحث السكان وأفراد الجمهور على الالتزام بالتدابير الاحترازية، والبقاء في مساكنهم، إلى جانب استمرارهم بتقديم الخدمات الشرطية والأمنية؛ عبر نظام العمل عن بُعد، وغير ذلك من المهام والأعمال التي يؤدونها ميدانياً؛ لمساعدة الجمهور؛ وتعزيز التدابير الصحية الاحترازية في مواجهة الأزمة. ومن هنا جاء تقدير القيادة الحكيمة للدولة، للدور الحاسم الذي لعبته مؤسسات الدولة، وأجهزتها المختلفة؛ ومن بينها قطاع الشرطة والأمن في مواجهة الأزمة، ومعالجة آثارها

وللتعرف على مزيد من الجهود التي قامت بها  شرطة رأس الخيمة في التعامل مع أزمة فيروس كورونا والوصول إلى أفضل النتائج من الأمن والأمان والصحة قمنا نحن صحيفة اليوم الدولي بإجراء حوار مع مركز القيادة بشرطة رأس الخيمة 

 

 

1- ما هي الجهود التي قامت بها الشرطة في دعم البرنامج الوطني للتعقيم؟

بتوجيهات قائد عام شرطة رأس الخيمة بأن يتم تشكيل اللجان والفرق وتوزيع الأدوار على جميع الموظفين كلا حسب اختصاصه وذلك لإنجاح برنامج التعقيم الوطني حيث شكل اللجنة العليا لإدارة الأزمة في القيادة العامة للشرطة وفريق الجاهزية وفريق الحجر الصحي وغيرها لمواجهة والحد من تفشي فيروس كورونا كما تم تحديد 100 دورية مرورية ومدنية ودراجات هوائية بمختلف الاختصاصات وتتواجد بشكل يومي على مدار الساعة في جميع مناطق الإمارة .

 

2- نريد أن تعرف أكثر عن المبادرات التي أطلقتها الشرطة لحماية المجتمع خلال فترة انتشار جائحة كورونا؟

 

المبادرات تمثلت مع هذه الأزمة في تنظيم برنامج توعوي شامل عبر توجيه رسائل توعوية حول اتباع الإجراءات الاحترازية التي نصت عليها وزارة الصحة بالدولة من حيث ارتداء الكمامات والقفازات والمحافظة على التباعد الجسدي والالتزام بالتعقيم المستمر للأغراض ولليدين ، من خلال مواقع التواصل الاجتماعي الرسمية للقيادة العامة المختلفة ، وبالتعاون مع كافة وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة ، والنزول الميداني لتوعية كافة شرائح المجتمع وفئة العمال تحديداً والوصول إليهم في الأسواق وسكنهم ، وفض أي تجمعات ، وتوزيع الكمامات والقفازات مجاناً على الجميع ضمن حملة توعوية يتم تنظيمها منذ انتشار الفيروس ، بالإضافة إلى إعداد محاضرات عن بعد لطلبة المدارس وأولياء الأمور باستخدام تقنية “teams” فضلاً عن تواجد الدوريات المجتمعية مع الدوريات الأمنية في مختلف الطرق والتقاطعات الخارجية والداخلية للإمارة لتوعية الجمهور حول بعض السلوكيات الخاطئة التي قد ترتكب ، كما يتم توعية أصحاب المراكز التجارية بضرورة تعقيم عربات التسوق وقياس درجة حرارة مرتاديها والتأكد من ارتدائهم للكمامات والقفازات .

كما أطلقت شرطة رأس الخيمة العديد من الفيديوهات التوعوية بما يقارب 52 فيديو توعوي لتوعية المجتمع

 

3- ما هو دور الشرطة المجتمعية في توعية المجتمع؟

تلعب إدارة الشرطة المجتمعية دوراً محورياً كبيراً من حيث تعزيز الثقافة الأمنية ونشرها بين كافة فئات المجتمع ، وتعمل على مدار العام عموماً وفي وقت الأزمات تحديداً بتوجيه وتكثيف دائم وبصفة مباشرة إلى تنفيذ العديد من البرامج والحملات التوعوية المختلفة التي تهدف بشكل أساسي ورئيسي رؤية وأهداف وزارة الداخلية في مجال حفظ أمن وسلامة المجتمع والتواصل معه من خلال نظام شرطي يهدف إلى بناء جسر من الثقة والتعاون بين الشرطة والجمهور ، بما يسهم في تعزيز الأمن ، والسعي إلى كسب ثقة أفراد المجتمع ، وصولاً إلى الأمن والسلامة ، حيث تعد الشرطة المجتمعية أحد أهم الإنجازات

 

الإستراتيجيةالتي نفذتها وزارة الداخلية والتي تعمل على قدم وساق لتقديم التوعية اللازمة لأفراد المجتمع وقد حققت بذلك انجازاً ونجاحاً كبيرين منذ تأسيسها وذلك بفضل كفاءة العاملين وتفانيهم في تأدية العمل والمهام الموكلة إليهم بكل إخلاص ودقة ، بالتعاون والتنسيق الفعال والمستمر مع الشركاء الرئيسيين الذين يبذلون قصارى جهدهم من أجل تحقيق الأهداف المنشودة على أكمل وجه .

 

4- حدثنا عن الدور الفعال لمتطوعي الشرطة خلال المرحلة الراهنة لدعم مؤسسات الدولة؟

 

ما لا شك فيه أن القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة كبقية الأجهزة الأمنية بالدولة تؤكد على أهمية الدور الذي يلعبه أفراد المجتمع في عملية التنمية والمحافظة على المكتسبات والإنجازات من خلال تعاونهم المستمر والفعال والمساهمة في غرس المسئولية المجتمعية في نفوسهم بما يحقق الأمن والأمان ، فالجميع مسئول على إبقاء الدولة في استقرار وسعادة ، فعملت على تشجيعهم وتحفيزهم للمشاركة الإيجابية في جميع الفعاليات والمناسبات والمحافل للوصول إلى مبدأ “البيت متوحد” الذي يتماشى مع توجيهات ورؤية القيادة الرشيدة بالدولة لحمايتها وصونها من أي سلوك أو ظاهرة سلبية دخيلة عليها وعلى شعبها المتمسك بعاداته وهويته .

 

5- ما هي آليات التطوع وأهميته  ودوره  التي قامت بها الجهات الشرطية خلال أزمة كورونا؟


وحققت بها أفضل النتائج التي وصلت إليها الدولة !؟

في إطار تحقيق المسئولية المجتمعية وبناء مجتمع واعٍ ومدرك بالمخاطر المحدقة والتي تؤثر سلباً على أمن واقتصاد الدولة ، فقد حرصت الجهات الشرطية على تفعيل دور أفراد المجتمع عبر دعوتهم إلى المشاركة الفعلية والإيجابية معها في برامجها الوقائية والإنسانية والمجتمعية التي تعكس وطنيتهم وحبهم وعطائهم للدولة ورد الجميل لها ، وذلك تماشياً مع الإجراءات الاحترازية الخاصة بالتباعد الجسدي وارتداء الكمامات والقفازات مع استمرارية التعقيم لضمان عدم نقل العدوى بسبب فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″ ، وقد حقق هذا التعاون والتجاوب التلقائي من المواطنين والمقيمين نجاحاً كبيراً وحصد إقبالاً منهم في المساهمة بهذا الإنجاز للوصول إلى نتائج مشرفة تعكس الصورة الطيبة عن الإمارات بلد العطاء والخير .

أشاد سعادة اللواء علي عبد الله بن علوان النعيمي قائد عام شرطة رأس الخيمة بالمجهود الكبير الذي يقوم به فريق انقاذ الامارات في المشاركة ببرنامج التعقيم الوطني والذي يجسد أهمية العمل التطوعي في تعزيز جهود الجهات الحكومية في التعامل مع هذه الأزمة العالمية والحد من آثار انتشار فيروس كورونا المستجد ” كوفيد 19 “.

 

وأكد سعادة قائد عام شرطة رأس الخيمة على أن أبناء الإمارات يضربون أروع الأمثلة في خدمة وطنهم والاسهام بجهدهم في البرامج والحملات الوطنية مما يعكس الروح الوطنية التي يتحلون بها، وقدرتهم على تقديم المساندة للجهات المختصة في كافة المجالات، انطلاقا من ايمانهم المطلق بضرورة الحفاظ على مكتسبات الوطن ورد جزء من الجميل للقيادة والحكومة الرشيدة، التي لم تتوان في أية وقت على السهر على راحة وأمن وسلامة مواطنيها والمقيمين على أرضها ، لافتا سعادته إلى أن جهود فرق العمل التطوعي تحظى باحترام وتقدير من قيادتنا الحكيمة التي دائما ما تشجع على العمل التطوعي باعتباره ركيزة أساسية في دفع مسيرة الدولة نحو حصد الانجازات وتعزيز الولاء والانتماء لهذه الدولة الحبيبة .

6- حدثني دور الأجهزة الأمنية وكيف استطاعت الشرطة الحافظ على الأمن العام خلال مرحلة تنفيذ البرنامج الوطني للتعقيم ومنع انتشار الجريمة؟

دور مهم ومحوري في التصدي لهذه الأزمة من خلال تواجدهم على مدار الساعة ميدانياً وخاصة خلال برنامج التعقيم الوطني من حيث التأكد بالتزام الجميع بالتعليمات والتوجيهات المعمول بها على مستوى الدولة في عدم الخروج بالأوقات التي تم اعتمادها بهدف حماية المجتمع من انتقال عدوى الفيروس ولكي تتمكن الجهات المعنية من تأدية مهمتهم على الوجه الأكمل ، كما لم نغفل عن توفير الأمن والأمان ومراقبة الطرق والمناطق السكنية من أي سلوك خاطئ أو احتمال وقوع الجريمة عبر تفعيل دور العمليات المركزية “غرفة الطوارئ” على مدار الساعة لتلقي البلاغات والاستفسارات والرد عليها ، مما أدى ذلك إلى تحقيق السعادة والأمان للجميع في ظل توفر الدعم من القيادة الرشيدة للأجهزة الأمنية والشرطية على مستوى الدولة ليتمكنوا من أداء مهامهم .

7- نريد أن نتعرف  عن دور قسم الطوارئ بقطاع العمليات المركزية في الشرطة؟

غرفة الطوارئ مدعمة بأفضل وأحدث الأجهزة والتقنيات والكوادر البشرية التي تؤهل العمل الأمني والشرطي بالقيادة العامة إلى مصاف الأجهزة المتميزة عالمياً من حيث إحاطتها بكل المستجدات وتعاملها بكل احترافية وكفاءة مع الأحداث بالسرعة الممكنة دون خلل أو تأخير ، وهي تعمل على مدار الساعة ، تتلقي كافة المكالمات والبلاغات المختلفة ، وتتناول أفضل الحلول وانسبها لمعالجة أي طارئ ، وواجهت التحديات بكل اقتدار ، ونحن فخورين بالجميع على ما قاموا به من دور إيجابي كبير أمام هذه الأزمة .

أشاد سعادة اللواء علي عبد الله بن علوان النعيمي رئيس فريق الطوارئ والأزمات والكوارث المحلّي برأس الخيمة – قائد عام شرطة رأس الخيمة، بالجهود التي بذلتها الجهات المختصة في الإمارة لتامين افراد المجتمع في ظل جائحة كورونا التي يشهدها العالم، مثمناً دور الجمهور في التعاون مع فرق برنامج التعقيم الوطني، فضلاً عن التزامهم بإجراءات الوقاية والتعقيم والعمل على تطبيقها بصورة مستمرة داخل المنازل وخارجها، وضمن بيئة العمل في المؤسسات والدوائر.

جاء ذلك خلال تراس سعادته لاجتماع أعضاء فريق الطوارئ والأزمات والكوارث المحلّي برأس الخيمة عن بعد ، وبحضور ممثلي كلٌ من وزارة الصحة ودائرة التنمية الاقتصادية وبلدية رأس الخيمة ودائرة الخدمات العامة ومركز الطوارئ والأزمات والكوارث برأس الخيمة وجميع الجهات المختصة والمعنية في الإمارة.

حيث ناقش الاجتماع، مستجدات جائحة كورونا على مستوى الإمارة، والتفاصيل المتعلقة باماكن العزل والحجر الصحي، والاجراءات المتبعة خلالها، فضلاً عن مناقشة إجراءات المسح والفحص في المستشفيات ومراكز الفحص، وذلك دعماً للإجراءات الإحترازية وتدابير الصحة والسلامة الوقائية في رأس الخيمة.

8- كيف كان يتم رصد المخالفات لمن لم يلتزم بالإجراءات الوقائية، وما هي التقنيات التي تم بها الكشف عن المخالفات؟ مما أدى إلى التزام المجتمع وكذلك تخطي الأزمة بالدولة !؟

توجد 15 مخالفة نص نصت عليها لائحة ضبط المخالفات والعقوبات الإدارية رقم 17 لسنة 2020 ومن خلال تطبيق وزارة الداخلية تقوم جميع الدوريات المرورية والأمنية بتنفيذ تلك المخالفات عبر استخدام هذا البرنامج وتصل رسالة نصية لكل شخص يخالف تلك التعليمات بالإضافة لوجود كاميرات المراقبة الأمنية المنتشرة في الإمارة والتي تساعد على رصد كل من يخالف الأنظمة .

9- ما مدى التزام المجتمع في دولة الإماراتواستجابته للإجراءات الاحترازية الصادرة عن الجهات الرسمية؟

إن مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة مجتمع واعي ولدية الثقافة للتأقلم ومواجهة تداعيت أي أزمة وهو الرقم واحد في مساعدة الجهات الصحية والشرطية في تخفيف الأعباء على جهودهم فكان أفراد المجتمع ملتزمين بشكل كامل بكل التعليمات الصحية والإرشادات والأمنية .

10- دور الأجهزة الشرطية في إتباع أفراد المجتمع لكافة التدابير الرقابية المقررة من الجهات المعنية؟

كان هدف الأجهزة الشرطية في المرحلة الأولى هو نشر الوعي وتثقيف أفراد المجتمع بالتعليمات الجديدة فيما يخص فيروس كورنا وما هي التعليمات التي يجب عليهم إتباعها ، فتم نشر التعليمات عبر مواقع التواصل الاجتماعي المعتمدة ومن خلال القنوات الرسمية وتنبيه الجمهور من خلال نقاط التفتيش المنتشرة في الإمارة

تماشيا مع توجيهات القيادة الرشيدة الداعية لتعزيز الوعي المجتمعي والوقائي حول كوفيد 19 ” فيروس كورونا ” نفذت القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة سلسلة خطوات وإجراءات تثقيفية تضمن توجيه رسائل توعوية لكافة فئات وشرائح المجتمع بستة لغات .

وأكد سعادة اللواء علي عبد الله بن علوان النعيمي قائد عام شرطة رأس الخيمة على أن هذه الخطوة تأتي التزاما من شرطة رأس الخيمة بدورها المجتمعي جنبا إلى جنب مع دورها في حفظ الأمن والأمان حيث تم توجيه عبارات توعوية عبر منصات التواصل الاجتماعي المختلفة باللغات العربية والانجليزية والأوردية والصينية والأسبانية والروسية لكافة الشرائح تضمنت حزمة منوعة من النصائح والإرشادات والخطوات والتدابير الاحترازية التي يتوجب عليهم إتباعها .

مشيرا إلى حرص شرطة رأس الخيمة على الوصول إلى أكبر شريحة ممكنة من أفراد المجتمع لتعميم الوعي الوقائي بينهم وهذا ما يتطلب تعاونا منهم من خلال الالتزام بالبقاء في منازلهم إلا للضرورة والتقيد بتنفيذ النصائح والتعليمات الموجهة إليهم والهادفة لضمان أمنهم وسلامتهم وحمايتهم.

من جهته أشاد سعادة العميد جمال أحمد الطير مدير عام الموارد والخدمات المساندة، بالتدابير الاحترازية والصحة والسلامة التي تشكل دعماً للمبادرات الحكومية ، وتعكس مدى التدابير و الاجراءات الوقائية من انتشار فيروس كرونا كوفيد19 ، مثمناً تضافر الجهود التي يبذلها قسم الخدمات الطبية بشرطة رأس الخيمة، في التوعية الصحية، بالتعاون مع وزارة الصحة، والجهات المختصة.

وأكد سعادته، أن قسم الخدمات الطبية بشرطة رأس الخيمة، قد نظم مجموعة من المحاضرات التثقيفية والتوعوية والورش الإرشادية والتدريبية حول إجراءات الوقاية الصحية، حيث بلغ عدد المستفيدين منها ( 427 ) موظف ممن يتعاملون بشكل مباشر مع المتعاملين.

وأضاف، أنه تم تدريب ( 36 ) موظف من موظفي بوابات شرطة رأس الخيمة، على استخدام الجهاز الحراري ، وذلك لفحص كافة الموظفين والزوّار عند الدخول وعبور كافة بوابات شرطة رأس الخيمة، وجميع المرافق التابعة لها، كما تم تدريب ( 73 ) عامل من المستخدمين بشرطة رأس الخيمة حول الوقاية والإجراءات الاحترازية من انتشار فيروس كرونا كوفيد 19.

11- ما هو دور الخدمات الميدانية الشرطية والأمنية والإدارية لحملات التوعية للجمهور في مراكز التسوق التجاري؟

لقد عززت القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة من خلال إدارة الشرطة المجتمعية وإدارة الإعلام والعلاقات العامة من دورها الإيجابي والمجتمعي اتجاه المجتمع ، عبر إعداد برنامج شامل تضمن تنظيم المحاضرات وورش عمل وندوات ولقاءات حوارية باستخدام تقنية عن بعد والتي استهدفت الموظفين والجمهور وطلبة المدارس ، بالإضافة إلى النزول الميداني لمساكن العمال والمباني قيد الإنشاء والمحال والأسواق التجارية المختلفة بهدف تقديم التوعية والإرشاد للجميع والوصل إلى أكبر شريحة ممكنة للتأكد من أن الرسالة الأمنية قد وصلت لهم ، كما حرصت الأجهزة على توجيه هذه الرسائل من خلال لغات عديدة (العربية،الإنجليزية،الأوردية) على الفترتين الصباحية والمسائية دون كلل أو ملل وذلك بالتنسيق والتعاون مع شركائها الإستراتيجيين الذين يحرصون معها على تنفيذ وتطبيق التوجيهات المعمول بها على مستوى الدولة من أجل الحفاظ على جودة الحياة ونشر الرضا والسعادة نحو الخدمات المقدمة لهم من خلال إطلاق العديد من المبادرات التي عززت هذا الهدف بما يحقق لهم الراحة والأمن ، فضلاً عن نشر بروشوراتتوعوية عن الحملات التي يتم إطلاقها عبر المنصات الإلكترونية الرسمية الخاصة بالأجهزة الأمنية “مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة” ، كما يتم المشاركة الفعالة والمستمرة مع جميع الجهات في مختلف الفعاليات والمناسبات المحلية والعالمية لإبراز دورها كشرطة مجتمعية وتوطيد علاقات التعاون مع المؤسسات والدوائر المحلية ، كما لم تغفل الأجهزة الأمنية من توفير وتوزيع كافة المستلزمات الطبية اللازمة لمواجهة جائحة كورونا من حيث الكمامات والقفازات والأدوات الصحية الأخرى والتعقيم لأفراد المجتمع بشكل مجاني بهدف تقديم التوعية لهم بضرورة الالتزام واتخاذ الإجراءات الاحترازية للوقاية من الفيروس ، والتواصل مع نزلاء الحجر الصحي والتعرف على احتياجاتهم وتوفيرها والاطلاع على متطلباتهم .

12كيف تم التنسيق بوضع آلية مع المستشفيات الحكومية والخاصة لتقديم الخدمة الطبية للأفراد وتضافر الجهود بين المؤسسات بالدولة والشرطة !؟

توجد لدى القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة خطط تنسيق وتعاون مع جميع المؤسسات والهيئات في الإمارة أثناء الأزمات ويترأس قائد عام شرطة رأس الخيمة فريق إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في الإمارة والذي يضم أهم المؤسسات والتي تعمل على إدارة الأحداث الهامة في الإمارة .

وجه سعادة اللواء علي عبد الله بن علوان النعيمي قائد عام شرطة رأس الخيمة، الشكر والتقدير والثناء إلى جنود خط دفاعنا الأول من الأطباء والمسعفين والممرضين وفنيي المختبرات، وغيرهم من الفنيين والعاملين ضمن الطواقم الطبية، وإلى كافة الإداريين والمشرفين في المستشفيات والمراكز الصحية، تقديراً لجهودهم الجبارة المبذولة في تسخير كافة طاقاتهم حفاظاً على الأرواح وأمن وسلامة الانسان، الذي يواجه أصعب تحدي تشهده البشرية منذ عصور في مجابهة الأوبئة التي تشكل خطراً على الأنسان، بسبب تفشي وباء فيروس كورورنا ( كوفيد 19 ).

وأشاد سعادته، بحملة #شكرا_خط_دفاعنا_الأول، التي أطلقها سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة – رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، تقديراً لجهود الفرق والكوادر الطبية كافة، وكل العاملين في القطاع الصحي في الدولة، من أطباء وممرضين ومسعفين وإداريين وفنيين، الذين يعملون على مدار الساعة، فى ظل الظروف والتحديات التي يعيشها العالم حالياً، باذلين أقصى جهودهم وطاقاتهم  لحماية وخدمة كل إنسان يعيش ويعمل على أرض الإمارات، حريصين على سلامة المجتمع الإماراتي بكل فئاته عبر توفير بيئة صحية آمنة للجميع.

وأعرب سعادة قائد عام شرطة رأس الخيمة، عن فخره واعتزازه بجنود الوطن في خط دفاعنا الأول، الذين ضربوا مثالاً يحتذى به في الصبر والشعور بالمسؤولية الوطنية والمجمتعية والإنسانية، فهم يواصلون العمل ليل نهار لحفظ سلامة صحة الجميع، غير آبهينبمخاطر تعرضهم للعدوى، لأنهم أصحاب الرسالة الإنسانية الساميةيؤدونها بكل محبة وتفانٍ وإخلاص، دون كللٍ أو مللٍ ليبقى الوطن مطمئناً سالماً معافى، داعياً كافة شرائح المجتمع إلى توجيه الشكر والثناء والتقدير لجهود خط دفاعنا الأول المتواصلة ليل نهار، متمنياً الأمن والسلامة للجميع.

 

لمياء زكي

مراسلة صحفية بدولة الإمارات العربية  

التعليقات مغلقة.